جلسة عرض الديوان الشعري للشيخ العارف بالله بن يلس محمد التلمساني

من بين الجلسات العلمية والفكرية التي اتتظرتها خلال شهر رمضان الكريم، هي جلسة عرض الديوان الشعري للشيخ العارف بالله بن يلس محمد التلمساني، وهو الاصدار الذي جمعه وحققه الدكتور حكمت صاري علي.
اللقاء الذي احتضنته المكتبة الرئيسية لمحمد ديب تلمسان، ليلة اول امس، كان لقاءا عرفانيا بامتياز، سافرنا من خلاله في العوالم الشيخ بن يلس كما اراد لنا ذلك الدكتور حكمت صاري، جال وصال في حياة هذا العلامة واهم الفضاءات المكانية التي اقام فيها، ومرجعياته الفكرية و تحلياته الصوفية عبر ديوان شعري  » الف ليلى وليلى « ..
لقاء حضر فيه الشعر و الموسيقى و القعدة و وجوه اضافت للجلسة بهاءا وسط ديكور متميز ومختلف حعلنا فعلا نعيش لحظات فارقة..
شكرا للمنظمين وكل من ساهم في نجاح هذا اللقاء.
اختيار 20 رمضان لم يكن اعتباطيا، فهو اليوم الذي هاجر فيه الشيخ بن يلس متجها الى بلاد الشام، بعدما ادرك ان الكولونيالية الفرنسبة ستعمل على مضايقته و تدجينه وابعاده عن الدعوة، ورفضه ايضا للتجنيد الاستعماري للشباب الجزائري

Inscrivez-vous

Recevez par mail tous nos événements à venir !